ذكريات آحلى عرب


اهلا و سهلا بك في منتدى ذكريات احلى عرب

اذا كنت زائر تفضل في التسجل و اذا كنت عضو باشر في الدخول

ذكريات آحلى عرب

أهلا وسهلا بكم


    لا أدري من أين أبدأ _ الجزء الأول

    شاطر

    "a7la.3m0o0r"

    عدد المساهمات : 47
    تاريخ التسجيل : 02/03/2010
    العمر : 27
    الموقع : في عيـــونـ حبيبــــيـ

    لا أدري من أين أبدأ _ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف "a7la.3m0o0r" في السبت مارس 06, 2010 8:11 am

    (( لا أدري من أين أبدأ ((

    هل أبدأ من اليوم الذي رأيت فيها تلك الملاك البريئة النقية العذباء ....؟؟
    أم ابدأ من اليوم الذي فارقت فيه تلك الملاك الأنثوي ...؟؟
    لا أدري من أين أبدأ ....؟؟؟!!!
    ********************************
    لقد أصبحت حياتي مجردة حياةٍ بلا روح ...
    كانت الأيام الجميلة و حتى الآن لن أنسى نظرات عينيها البريئة ...
    اللتان تدخلان الحنان و الرقة إلى قلبي ...
    لن أنسى ابتسامتها الرقيقة الشفافة اللتي تدل على السعادة و الفرح ...
    لن أنسى صوتها الرقيق الجنان الذي إذا سمعتهُ أحسستُ كأني ملك من ملوك العصر الرومانسي ...
    لن أنسى صورتها الجذابة و صورتها التي ما زالت تملأ عيناي ...
    *******************************
    كانت حنونة معي ...
    أتت لي بالحنان و العطف الذي انحرمت منه طيلة حياتي ....
    كانت كل شيءٍ أملك في حياتي ...
    كانت الأم و الأب ...
    كانت الأخ و الأخت ...
    كانت الحبيبة و العشيقة الغالية على قلبي ...
    كانت هي أملي في هذه الدنيا ...
    و حتى الآن و هي بأكملها لم تفارق حياتي ...
    كأنها قطعة من جسدي ...
    كأنها قطعة من عيناي ...
    *****************************
    أتمنى __ أتمنى ...
    أتمنى أن تأتي إلي و تضمني إلى صدرها الدافئ و تقول لي :::
    ( أحبك ... أحبك ... أحبك )

    يااااااه كم اشتقت لهذه الكلمة من قلبها و روحها و منها ...
    يااااااه كم اشتقت إليها و كأني لم أرها منذ مدةٍ طويلة ...
    ليس لي معنى بدون هذه المرأة التي تتصور لي حياتي و كأنها ملاكٌ فضي ...
    ****************************
    بالله عليكـــــم أخبروهــــا ....
    بالله عليكـــــم ارشدوهـــــا ...
    ****************************
    ولكن لمذا هذا الوصف الجميل فيها بالرغم أنها خانتني ؟؟؟!!!!!!!!!!!!!
    لماذا... ؟؟؟
    لماذا... ؟؟؟
    لماذا... ؟؟؟
    لماذا عشقت هذه المرأة و هي لم تحبني ... ؟؟
    لماذا جعلتني أعشف كل حرف من اسمها ... ؟؟
    لماذا ... ؟؟ لماذا ... ؟؟ لماذا ... ؟؟
    هل لأني حافظت عليها و صنتها و أخلصت لها ... ؟؟؟
    أم لأني تمنيت أن أرى شريكة حياتي بين يدي ... ؟؟؟
    لمـــــــــــــاذا ...؟؟؟
    لماذا يا دنيـــــا ... ؟؟ لمـــاذا هذهِ القسوة و الظلم ... ؟؟؟
    لماذا أنا الوحيد الذي من بين البشر جمعاء " طيب القلب ... حزين ... مهموم ... و حيران " ... ؟؟؟
    لماذا أنـــــــا ؟!؟!؟!؟!؟
    لمــــاذا ... ؟؟ لمــــاذا ... ؟؟ لمـــــاذا ... ؟؟؟
    هل لأني أعشق الحــــــــب ... ؟؟
    أم هذا كله لأني أعشـــــقهــــــا ... ؟؟
    أم هذا لأني مظلوم في حياتي ... ؟؟
    أم لأن الله سبحانه و تعالى كتب لي أن أكون هكذا ... ؟؟
    *****************************
    إذا كان هذا ما كتبه الله تعالي في حياتي ؛ فأنا راضٍ فيه ...
    أما إذا هذه الدنيا كتبت لي أن أكون مكسور الأجنحة في حيـــــاتي ؛؛؛ فلــــن أسكت !!!!
    لن أدع الدنيا توهمني بالسعادة و الفرح و هي فالحقيقة ظلمة سوداء ...
    سأتصدى لــــهـــا ....
    و سأصنع الفرحة و السعادة بيدي ...
    سأقف للدنيا و أقول لها :::
    " قفي يا دنيا ... سأقتلك !! ؛ لأن زمانك انتهى" ...
    و سأدع الدنيا الحلوة النقية تحيى من جديد ، و سأصنع السعادة بيدي ...
    و لن أدعها تأخذني إلى حياتها السوداء ....
    ***************************
    حتى الآن لم أستطع أن أرى البراءة في عين امرأة مثلها ...
    لقد نورت حياتي و أعطتها معنى ، ولكنني لم أقطع الطريق كله ...
    لقد وقفت و لم أستطع النهوض ...
    إنها فعلاً جوهرة ، و الدليل على ذلك : " أنني و حتى الآن أحبها " ...
    إنها فعلاً إمرأة كأنها ملاك ، و الديل على ذلك : " أنني فعلاً أعشها " ...
    أحبــــــــــــك .... أحـــــــــــبك .... أحـــــبـــــك



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد فبراير 26, 2017 7:32 am